علم

اليابان تطور تكنولوجيا للقضاء على النفايات الفضائية ضخمة الحجم

اليابان تطور تكنولوجيا للقضاء على النفايات الفضائية ضخمة الحجم

اليابان تطور تكنولوجيا للقضاء على النفايات الفضائية ضخمة الحجم

تعتزم اليابان اخفى تكنولوجيا للقضاء على الشظايا الكبيرة من النفايات الفضائية في المدار الأرضي، والتي تشكل خطورة على الأقمار الصناعية والمركبات الفضائية.

وقالت صحيفة “Tokyo Shimbun” اليابانية إن المهمة ستنفذ بالتعاون مع الرأسمال الخاص، بدءا من واحد أبريل المقبل.

ويبدو أن المقصود بالأمر هو إتلاف المراحل المستعملة للصواريخ بطول عشرة-خمسة عشر مترا وقطر حتى خمسة أمتار أو سحبها من المدار الأرضي.

وقد تصبح تلك التكنولوجيا حدثا تاريخيا في عملية استصلاح الفضاء القريب، إذ لم يتمكن أحد من إتلاف النفايات الفضائية بمثل هذا الحجم أو السيطرة عليها.

ويفترض أن يتم تصميم قمر صناعي ياباني الصنع من شأنه اعتراض تلك الشظايا وإنزالها إلى مدار أدنى لتحترق في الغلاف الجوي للأرض.

ويتوقع أن يطلق عام 2025 أول قمر صناعي اختباري من هذا النوع.

وتعتزم الحكومة اليابانية توسيع مساهمة الشركات الخاصة في هذا المشروع لتجري في المستقبل خصخصة عملية تنظيف المدار الأرضي من النفايات تماما.

ورصدت موازنة الدولة اليابانية لعام 2020 المالي نحو 300 مليون ين لتحقيق هذا الغرض، ما يعادل نحو اثنان.سبعة مليون دولار.

المصدر: تاس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق