الفضاء

الولايات المتحدة الأمريكية تنوي إنشاء بنية تحتية على القمر ثم المريخ

الولايات المتحدة الأمريكية تنوي إنشاء بنية تحتية على القمر ثم المريخ

أعلن رئيس وكالة “ناسا nasa” الأمريكية، جيمس برايدنستاين، أن الولايات المتحدة الأمريكية تدعو إلى إنشاء بنية تحتية على سطح القمر لاستخدامها فيما بعد على سطح المريخ.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها يوم أربعة عشر مايو في مؤتمر استعمار المريخ بواشنطن.

وقال إن” المقصود هو لصناعة آليات وأجهزة وإعداد بنية تحتية للقمر على أوسع نطاق لتستنسخ لاحقا عند تحقيق بعثاتنا المأهولة في المريخ”.

وأضاف قائلا:” إننا مهتمون بتسريع عملية تحقيق مشاريعنا القمرية ليهبط روادنا على سطح القمر بحلول عام 2024، الأمر الذي سيسرّع بدوره  تحضيراتنا لتحقيق البعثات المأهولة إلى المريخ”.

وفي هذا السياق سهل رئيس “ناسا nasa” إلى الأذهان أن القائد الأمريكي دونالد ترامب اتخذ قرارا لرصد واحد.ستة مليار دولار من الأموال الإضافية عام 2020 المالي لاستصلاح القمر والمريخ.

وحسب قوله فإن ناسا nasa تعتزم إنزال رائدي الفضاء (الذكر والمرأة)  إلى القمر عام 2024. وأشار قائلا:” يتوجب علينا فهم كيف تؤثر جاذبية القمر الضعيفة على فيزيولوجيا الإنسان الذي يقيم هناك لمدة نصف السنة، ثم ينتقل إلى بيئة تزيد جاذبيتها عن جاذبية الأرض بمقدار واحد.خمسة مرة.

وقال مجيبا عن سؤال موجه إليه عما إذا كان مشروع استعمار المريخ أمريكيا بحتا أم لا، قال إن هذا المشروع سيصبح دوليا.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية تعوّل على إرسال بعثة مأهولة إلى المريخ بحلول عام 2030.

المصدر: تاس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق